Tuesday, March 6, 2007

التداوي بالاعشاب Herbs as Medicine

بسم الله الرحمن الرحيم
لقيت الإعشاب الطبية منذ أقدم العصور تقديرا كبيرا لقدرتها علي الشفاء وتسكين الألم وقد بذلت الشعوب جهود كبيرة لمعرفة النباتات الفعالة وكيفية تغلبها علي الألم ومنهم من شطح في استعمالها في الشعوذة ومنهم من استخدمها بمعقولية وكلها محاولات للتغلب علي الألم .
المرء بما يأكل
وقد ثبت إن الأدوية العشبية لا توفر المواد المغذية فحسب بل أنها عند الحاجة تقوي وتعزز أيضا فاعلية الجهاز الهضمي وتزيد من سرعة هضم الطعام وتحسين المواد المغذية وقد صنفت النباتات الطبية حسب فاعليتها فمنها المهدئ والمطهر والمدر للبول و الهاضم والمسهل والقابض وغيرها وغالبا ما يكون للعشب فعل ظاهر علي جهاز معين من أجهزة الجسم فمثلا مفعول عشبه مطهرة علي الجهاز الهضمي قد تكون اقل تأثيرا علي الجهاز التنفسي.
كثيرا ما يستخدم البدو الليبيين الأعشاب في الاستشفاء وهم ذوي خبره في هذا المضمار تفوق أهل الحضر وسنحاول إن شاء الله إلقاء الضوء علي بعض هذه الإعشاب واستخداماتها مع توضيح أن استخدام الأعشاب الشائعة امن جدا ولكن بعض النباتات يمكن أن تنتج عنه أثارا جانبية لذلك يجب أن تعامل الأدوية العشبية بحرص فمن الضروري إن لا تستخدم بعض النباتات إلا بأشراف متخصص في الأعشاب الطبية
أولا الزعتر :
عشب ينبت في الجبل الأخضر والجبل الغربي في ليبيا لها إزهار قرنفلية ويزرع لان في معظم أنحاء العالم ويستنبت من البذور او بتقسيم الجذر في الربيع وهناك الكثير من أنواع الزعتر ولكل منها زيت طيار مختلف المحتوى
استخداماته : مطهر ومقوي و يرخي تشنج العضلات يطرد الديدان مقوي لجهز المناعة مقوي جدا للرئتين وهو علاج عدوى الصدر مثل التهابات القصبات وذات الجنب ويمكن اخذ النقيع لعدوى الحلق والصدر وتمضغ الأوراق الطازجة لإزالة التهاب الحلق ويستخدم للربو وخاصة عند الأطفال فمزاياه المنشطة تساوي لكثير من الإعشاب المستخدمة للربو
غالبا ما يستخدم لعلاج الديدان ويستخدم كمرهم للجلد لعضات ولسعات الحشرات وأيضا للفطريات ومرض الجرب يضاف الي النقيع منه لماء الاستحمام كمنبه
ملاحظة : لا يجب أن يخلو مطبخك من الزعتر مرحي وخشن ففوائده كما تبين كثيرة جدا وسعره رخيص "الكيلو من سوق الثلاثاء بدينار

1 comment:

Casondra said...

You write very well.